الإعلان عن لجنة تحكيم أولى مسابقات WIN-A-ROBOT من إبسون في أوروبا والشرق الأوسط وروسيا

تم كشف الستار عن مجموعة من خبراء الروبوتات المنتمين للمجال الصناعي والأكاديمي والسياسي مع دخول المنافسة شهرها الأخير

الإعلان عن لجنة تحكيم أولى مسابقات WIN-A-ROBOT من إبسون في أوروبا والشرق الأوسط وروسيا

تعلن شركة إبسون بكل فخر عن لجنة تحكيم مسابقة "win-a-robot" لعام 2018، حيث يجتمع خمسة خبراء يمثلون المجالات الصناعية والأكاديمية والسياسية من جميع أنحاء أوروبا لمراجعة الطلبات المقدمة في أول مسابقة مفتوحة عبر أوروبا والشرق الأوسط وروسيا للفوز بروبوتات T-series من إبسون. حيث تتيح هذه المسابقة أحدث التقنيات لاستخدامها في المستقبل: فكل الجامعات ومؤسسات التعليم العالي والمؤسسات البحثية مشغولة بالكشف عن الأفكار التي تدعم نمو صناعة الروبوتات والأتمتة وتطويرها وقدرتها التنافسية.

وستبدأ لجنة التحكيم مهمتها التحكيمية في المنافسة في شهر يناير بعد تصفية جميع الطلبات المقدمة. حيث سيتم توجيه الدعوة إلى المتسابقين المدرجين في القائمة المختصرة لتقديم طلباتهم إلى لجنة التحكيم خلال جلسة تحكيم مباشرة. الموعد النهائي لتقديم الطلبات هو 15 ديسمبر 2018.

وفيما يلي أعضاء لجنة التحكيم الخمسة:

  • إيفا كايلي، عضو في البرلمان الأوروبي، ورئيس وفد الديمقراطية الاشتراكية اليوناني (Pasok/Elia)، ورئيس هيئة تقييم خيارات العلوم والتكنولوجيا (STOA) في البرلمان الأوروبي
  • باتريك شوارزكوف، العضو المنتدب لمجموعة VDMA Robotics + Automation
  • البروفيسور داروين كالدويل، مدير البحوث في المعهد الإيطالي للتكنولوجيا في جنوة، إيطاليا، وأستاذ زائر في قسم التحكم الآلي وهندسة النظم في جامعة شيفيلد
  • الدكتور إيمري بانيتي، MTA-SZTAKI، معهد علوم الحاسوب والتحكم، الأكاديمية الهنغارية للعلوم
  • السيد/ يوشيفومي يوشيدا، المسؤول التنفيذي في شركة إبسون، ومدير عمليات التشغيل السابق، قسم عمليات حلول الروبوتات

 

وقد كشف اليوم فولكر سبانير، رئيس قسم حلول الروبوتات في إبسون أوروبا، عن أعضاء لجنة التحكيم معلقًا بما يلي: "إنه لأمر رائع أن يكون لدينا هذا النطاق الواسع من الخبرات، والكفاءات، والتمثيل الجغرافي متمثلاً في مجلس أعضاء لجنة التحكيم في هذه النسخة الأولى من مسابقة win-a-robot من إبسون. حيث ستنظر لجنة التحكيم في قيمة المشاريع المدرجة في القائمة المختصرة مع وضع جميع جوانب تطوير الأتمتة في الاعتبار، وسوف تختار مشروعًا فائزًا يمتاز بروح ابتكارية حقيقية في مجال الروبوتات".

وأضاف قائلاً: "إن الاهتمام الذي حظيت به هذه المسابقة من قبل عبر منطقة أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا (EMEAR) كان بمثابة مصدر إلهام، كما أنه يوضح الرغبة الحقيقية والملحة للجيل القادم لفهم وتطوير حلول الروبوتات والأتمتة بصورة أفضل. وتُعد القدرة على دعم عمليات توفير الخبرات العملية للطلاب والهيئات البحثية على حد سواء، وكذلك تطوير المهارات والفهم الرقميين من الأمور التي تلتزم بها شركة إبسون بصورة أساسية."

حيث تُعد شركة إبسون واحدة من الشركات الرائدة في مجال تصنيع الروبوتات، وتسعى إلى تيسير توافر الروبوتات عبر الصناعات، وذلك بالنسبة للشركات الكبيرة والصغيرة من خلال مجموعة من الروبوتات المرنة والقابلة للتطوير حقًا، ويشمل ذلك كل شيء بدءًا من أحدث التقنيات مزدوجة الأذرع المتوفرة من خلال الطراز WorkSense W-01 وحتى الطُرُز T3 وT6 وVT6 الأقل سعرًا، والتي تقدم "روبوتات كافية للأغراض الأساسية".

يتوفر المزيد من المعلومات حول المسابقة، بما في ذلك كيفية الاشتراك، هنا https://www.epson.eu/robots-contest. كما ستنشر إبسون أيضًا عددًا من المقابلات مع أعضاء لجنة التحكيم في موقع المسابقة خلال الأسابيع المقبلة.