تكنولوجيا "إبسون" تساعد متاجر التجزئة على توفير المال وتحسين تجربة العملاء

الشركة تطلق مجموعة جديدة من الطابعات الذكية في الشرق الأوسط لدعم المتاجر التي تعتزم إعتماد أنظمة تكنولوجيا المعلومات القائمة على السحابة والحد من نفقاتها

 تكنولوجيا

ديسمبر 2012-في ضوء توجه 54% من متاجر التجزئة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا نحو الإستثمار في أنظمة تكنولوجيا المعلومات القائمة على السحابة خلال العام 2012[1]، طوّرت "إبسون" مجموعة جديدة من الطابعات المخصصة لمتاجر التجزئة تدعم العمل مع الأنظمة القائمة على تكنولوجيا السحابة وتتمتع بمجموعة مبتكرة من المزايا والمواصفات، أبرزها أنّها تحد من التكاليف والنفقات وتعزز تجربة العملاء.

وتدمج طابعتا "تي. أم-تي 88 في-آي" (TM-T88V-i) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (TM-T70V-i) الجديدتان من "إبسون" تكنولوجيا طباعة نقاط البيع الإلكترونية (ePOS) وهما متوفرتان اليوم في أسواق الشرق الأوسط. وتتيح هذه التكنولوجيا للمستخدمين طباعة الإيصالات والتذاكر والقسائم في نقاط البيع أو المكاتب الخلفية أو حتى في المطابخ مباشرة من الأجهزة اللوحية وغيرها من الأجهزة المحمولة. ويمكن القيام بهذه العملية من خلال أي متصفح إنترنت يدعم تنسيق "أتش. تي. أم. أل. 5" (HTML5)، وذلك دون الحاجة لإستخدام الكمبيوترات الشخصية أو الخوادم أو برامج التشغيل.

وتناسب هذه المجموعة الجديدة من الطابعات شريحة واسعة من القطاعات وبيئات العمل مثل قطاع الضيافة الذي يشتمل على المطاعم والمقاهي التي يجري فيها إستخدام الكمبيوترات اللوحية لأخذ الطلبات وتسجيلها، حيث تعزز هذه الحلول الطباعية تجربة العملاء وتزيد من الدقة في تسجيل الطلبات. كما أنّها مثالية لمتاجر التجزئة التي تستخدم الأجهزة المحمولة لتخفيض زمن إنتظار العملاء في الطوابير ولغيرها من الشركات التي باتت تبحث اليوم عن نقل التكنولوجيا الخاصة بنقاط البيع إلى نظام مفتوح من أجل تبسيط العمليات وتبسيط إدارة تكنولوجيا المعلومات.

ولا تتطلب طابعتا "تي. أم-تي 88 في-آي" و"تي. أم-تي 70 في-آي" من "إبسون" سوى شبكة إتصال للعمل والإتصال بمعظم منصات التشغيل الموجودة في السوق مثل أنظمة تشغيل "آي. أو. أس" (iOS) و"أندرويد" (Android) و"ويندوز" (Windows). وتسهل ميزة التشغيل عن بعد وكذلك أداة تهيئة الويب "تي. أم. نت" المدمجة من "إبسون" عملية دمج هاتين الطابعتين في أنظمة تكنولوجيا المعلومات القائمة، فضلا عن إستخدامها وتحديثها. كما يمكنهما الإتصال بمجموعة متعددة من الأجهزة في آنٍ واحد وبإستخدام تطبيقات مختلفة، دون الحاجة إلى قيام المستخدمين بتغيير الإعدادات.

وباتت "إبسون" من خلال تزويد هاتين الطابعتين بميزة الإتصال بالسحابة، قادرة على مساعدة متاجر التجزئة على تخفيض تكاليف الاستثمار المسبقة. علاوة على ذلك، أصبحت الشركات قادرة اليوم على تقليص عدد الكمبيوترات الشخصية والخوادم، الأمر الذي يقلل إلى حد كبير من استهلاك الطاقة، وبالتالي يساعد الشركات على خفض التكاليف وتحسين تصنيفها بين متاجر البيع بالتجزئة الصديقة للبيئة.

وبفضل تكنولوجيا طباعة نقاط البيع الإلكترونية تستطيع الطابعتان الجديدتان التحكم بأدراج النقد وغيرها من طابعات "إبسون" من طراز "تي. أم" وذلك بشكل سلكي او لا سلكي وتحسين واجهات النظم وتبسيط الاتصالات بين الأجهزة الطرفية، فمثلا يستطيع المستخدم التحكم بالطلبيات وأوامر الشراء في الفنادق أو المطاعم وطباعتها بشكل مباشر.

من جهته، قال خليل الدلو، مدير عام شركة "إبسون الشرق الأوسط": "تقدم هذه المجموعة الجديدة من النظم الذكية مزايا عديدة أبرزها الحد من التكاليف وتبسيط عمليات إدارة تكنولوجيا المعلومات لشركات التجزئة في الشرق الأوسط. وتدرك الشركة حجم الطلب المتنامي على حلول طباعية تدعم أنظمة تكنولوجيا المعلومات الجديدة القائمة على تكنولوجيا السحابة. وأطلقت طابعتا "تي. أم-تي 88 في-آي" و"تي. أم-تي 70 في-آي" الجديدتان من "إبسون" لتلبية هذا الطلب وتحسين مزايا هذه النظم الجديدة."

المواصفات الرئيسية:

§        طباعة الإيصالات مباشرة من الكمبيوترات اللوحية والأجهزة المحمولة التي تشغل متصفحات الويب / "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        لا داعي لتثبيت برامج التشغيل/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        متوافقة مع أوامر "أكس. أم. إل" من تطبيقات الويب/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        الإتصال بشكل مباشر بواسطة متصفح إنترنت يدعم تنسيق "أتش. تي. أم. أل. 5"/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        الإنتقال بين التطبيقات دون تغيير إعدادات الطابعات /"تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        تتعرف على كافة مهام رموز الطباعات بنسق "إي. أس. سي" و"بي. أو. أس" المرسلة على شكل أوامر "أكس. أم. أل"/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        التحكم بأدراج النقد وطابعات "إبسون" من طراز "تي. أم"/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        سهلة التركيب ومجدية إقتصاديا من ناحية الصيانة والتشغيل/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        ميزة حفظ الورق/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (لا تدعم)

§        الطباعة باللون الأسود بسرعة طباعة تصل إلى 300 مم/ ثانية / "تي. أم-تي 88 في-آي" (تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (لا تدعم)

§        صممت للتخزين أسفل الكاونترات مع وجود لوح التحكم وخاصية تغذية الورق من الأمام/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (لا تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)

§        طباعة بسرعة تصل إلى 170 مم/ ثانية/ "تي. أم-تي 88 في-آي" (لا تدعم) و"تي. أم-تي 70 في-آي" (تدعم)-إنتهى-

ملاحظة الى المحرر:

[1]دراسة لمؤسسة "آي. دي. سي" حول متاجر التجزئة شملت 130 متجر بيع بالتجزئة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا، إنتهى إعدادها بنهاية يناير من العام 2012. 

حول شركة "إبسون"

تعد "إبسون" شركة عالمية رائدة في مجال حلول التصوير والابتكار، حيث تلتزم الشركة بتوفير حلول لتلبية  توقعات العملاء حول العالم من خلال تقنياتها المدمجة الموفرة للطاقة وعالية الدقة. وتتراوح منتجاتها من الطابعات وأجهزة العرض الضوئي بتقنية "ثري أل. سي. دي" المخصصة للأعمال والاستخدام المنزلي وصولاً إلى الأجهزة الإلكترونية والبلورية.

وتضم "مجموعة إبسون"، التي تقودها شركة "سايكو إبسون" والتي تتخذ من اليابان مقراً لها، أكثر من 81,000موظف يعملون في 97شركة حول العالم. وتفتخر المجموعة بمساهماتها المستمرة في مجال حماية البيئة العالمية وتطويرالمجتمعات التي تعمل فيها http://global.epson.com.

حول "إبسون" أوروبا:

تأخذ "إبسون أوروبا" من مدينة أمستردام مقراً لها، حيث يعتبر المقر الرئيسي للمجموعة الإقليمية لكل من أوروبا، والشرق الأوسط، وروسيا، وأفريقيا. ويعمل لدى الشركة 1,594موظف، وبلغ حجم مبيعاتها 1,583مليون يورو في العام 2010. http://www.epson-europe.com

حول "إبسون" الشرق الأوسط :

تشرف "إبسون الشرق الأوسط" التي تأخذ من دبي مقراً لها على عمليات الشركة في أسواق الشرق الأوسط، وذلك بالتنسيق مع "إبسون أوروبا". وتعمل "إيسون الشرق الأوسط" بشكل وثيق مع شبكة من الموزعين والبائعين من مختلف البلدان مثل البحرين، ومصر، وإيران، والأردن، والكويت، ولبنان، وليبيا، وعمان، وقطر، وسوريا، واليمن، وذلك من ضمان توفير مجموعتها الواسعة من المنتجات التكنولوجية المتنوعة للشركاء والعملاء في المنطقة. كما إفتتحت"إبسون الشرق الأوسط" مؤخراً مكتباً جديداً لها في المملكة العربية السعودية، وذلك تماشياً مع خطتها الرامية الى تعزيز تواجدها في الأسواق العالمية www.epson.ae.

الرؤية البيئية لشركة "إبسون" لعام 2050

http://eco.epson.com/